الاثنين، 24 يونيو، 2013

ماذا تقول أنوثتك عني؟


ماذا تقول أنوثتك عني؟
إذا عاملتكِ..
كحقل لا يرغب أحدٌ في امتلاكه..
أو كأرضٍ محايدة..
لا يدخلها المحاربون..
ماذا يقول نهداكِ عني؟
إذا تركتهما يثرثران خلف ظهري..
ونمتْ..
ماذا تقول شفتاكِ عني..
إذا تركتُهما تأكلان بعضهما..
وذهبتْ..

منذ القبلة المستحيلة

....
منذ القبلة المستحيلة
و أنا أحلم بتكرار هذا القتل مرة أخرى
بتكرار هذه الثورة
بتكرار حمام الدم
بتكرار أعمال الشغب
...بتكرار المظاهرات السلمية
بتكرار الاعتقال
بتكرار كل شيء يؤدي إلى الفوضى
فالمدينة لم تكن تعرف يوما صوت الضجيج
و صوت الحب

الأحد، 23 يونيو، 2013

.. لم يحدث .. لم يحدث أبدا .. أني سافرت مع امرأة .. لبلاد الشوق


. لم يحدث أبدا
أن أحببت بهذا العمق
.. لم يحدث .. لم يحدث أبدا
.. أني سافرت مع امرأة
.. لبلاد الشوق
.. وضربت شواطئ نهديها
كالرعد الغاضب ، أو كالبرق
فأنا في الماضي لم أعشق
.. بل كنت أمثل دور العشق
.. لم يحدث أبداً
أن أوصلني حب امرأة حتى الشنق
لم أعرف قبلك واحدة
.. غلبتني ، أخذت أسلحتي
.. هزمتني .. داخل مملكتي
.. نزعت عن وجهي أقنعتي
لم يحدث أبدا ، سيدتي
أن ذقت النار ، وذقت الحرق
كوني واثقة.. سيدتي
سيحبك .. آلاف غيري
وستستلمين بريد الشوق
لكنك .. لن تجدي بعدي
رجلا يهواك بهذا الصدق
لن تجدي أبداً
.. لا في الغرب
.. ولا في الشرق

سيدتي ومولاتي أميرة قلبي


سيدتي ومولاتي أميرة قلبي

إن رحلتي فطيفك الأن يؤانسني

عفواً ... لست نبياً ولاقديساً ,,,

فأنا فقط رجل قد علمته الحياة

أن الحب هو أسمي تعاليمها

فتعلمته وصرت أول من يعرفه جيداً

وهو بالتالى أدركني وصارت معالمه

مخروطة بوجهي وبكل أجزاء وجداني

درسته حقاً وتفوقت على نفسي والعالمين

فبين جوانحي ستجدى بكل ركن فيه صفحه

بكل صفحة كتاب كامل ياحاكي فؤادك عني

فأنا عنك ماأخبرتهم إنكِ ملهمتي ووحي أفكاري

فهلا أتيتي لإستكمال قصة لنا عنوانها ( قلوب لاتتنفس إلا بالحب) ,,؟

وادي العشاق


في وادي العشق الغامر بالحب
تقطن اميرة الغرام

اميرة تحمل وداعة وبرأة الاطفال
تعيش هناك......
حيث تسمو الانفس عن كل شيء
وتتنزه المشاعر عن كل شيء
الا الحــــــــــــــــــــب
اميرة لا تتنفس الا عشق من تهوى
ولا تفقه شيء في عالم البشر
ابتسم لها القدر
حاصرها شيء من النور
نور ملائكي
حينها تلألأت عيناها
واحتبست انفاسها
وباتت تنتظر...
كلما مرت قافلة للعاشقين
عن اميرها المرتقب
الذي اسرها وملكها وتوجها اميرة لمملكة حبه المجنون
اخيراً اتى ......
نعم ها قد اتى ذلك الامير.....
اميرها الغيور......
استبشرت اميرة الوادي
واخذ لونها الارجواني يتلألأ بالحب
واغرورقت عيناها بخجل يبوح 
باسرار حبها المكنون
في قلبها العامر بعشق ذلك الامير
التقى الاثنان .......
واصبح ذلك الوادي رمزاً لذلك العشق الابدي
فلطالماان الصدق عنوان الحب
سيكون الحب رمزاً
تتلاشى امامه كل العقبات
ومهما تزاحمت الافكار
وتداخلت في متاهات الشك واليقين
يبقى الحب الحقيقة الوحيده التى لابد ان نحياها
لنصبح امراء للحب


اهداء خاص الى اميرة مملكة حبي
وقلبي 

ســــــــــــــــونة