الأحد، 23 يونيو، 2013

وادي العشاق


في وادي العشق الغامر بالحب
تقطن اميرة الغرام

اميرة تحمل وداعة وبرأة الاطفال
تعيش هناك......
حيث تسمو الانفس عن كل شيء
وتتنزه المشاعر عن كل شيء
الا الحــــــــــــــــــــب
اميرة لا تتنفس الا عشق من تهوى
ولا تفقه شيء في عالم البشر
ابتسم لها القدر
حاصرها شيء من النور
نور ملائكي
حينها تلألأت عيناها
واحتبست انفاسها
وباتت تنتظر...
كلما مرت قافلة للعاشقين
عن اميرها المرتقب
الذي اسرها وملكها وتوجها اميرة لمملكة حبه المجنون
اخيراً اتى ......
نعم ها قد اتى ذلك الامير.....
اميرها الغيور......
استبشرت اميرة الوادي
واخذ لونها الارجواني يتلألأ بالحب
واغرورقت عيناها بخجل يبوح 
باسرار حبها المكنون
في قلبها العامر بعشق ذلك الامير
التقى الاثنان .......
واصبح ذلك الوادي رمزاً لذلك العشق الابدي
فلطالماان الصدق عنوان الحب
سيكون الحب رمزاً
تتلاشى امامه كل العقبات
ومهما تزاحمت الافكار
وتداخلت في متاهات الشك واليقين
يبقى الحب الحقيقة الوحيده التى لابد ان نحياها
لنصبح امراء للحب


اهداء خاص الى اميرة مملكة حبي
وقلبي 

ســــــــــــــــونة

ليست هناك تعليقات: