الأربعاء، 5 سبتمبر، 2012

ويحك رجل المساء ِِِِِِِِ


ويحك رجل المساء
ِِِِِِِِ
ويحك رجلا تأتى المساء
وتهجرنى
تقتل داخلى حواء
والاف الدمعات والبكاءيراقصنىوكأنما عطرى ليسبه نبع إرتواءتحرقنى أنفاس الشوقوأنت ناظرىوكأن أنوثتى باتت جوفاءتذهب كما تأتى وتسهرأشواقى تعاتب فيكنجوم السماءويحك رجلا إغتال رحيقزهرة عزراءتتوق لأحضان المطروالظماء يقتل داخلهاكل النساءويحك حبيبا كان يجالسنىويرتمى بين زراعى حواءالان بت تجفى رحيقا كانلك يوما دواءوتبتعد عن احضان كانتفى القريب لك شفاءتهجونى وتهجرنى وتمزقجفونى دمعات العزاءأجلس بين السهر وحيدةوجوارى من ظننته كلالأحباءتتركنى أسامر القمروتلومنى الدنيا حرقةوجفاءوكأنما بت لليل عروسالا ترتوى غير البكاءويحك تترك لوزات ورودىخضراءتذبل بين يديك وانت تمتلكأغادير الماءويحك حبيبا فى الغرام قدجاءيقتل نبض الحب ويهدىالقلب العراءتثلجنى كلماتك ودمعى يكتبسطور الهجاءويحـــــــــــــك من جاء المساءوعانق الكأس وتركسيدة النساء

ليست هناك تعليقات: