الاثنين، 8 أبريل، 2013

راقصيني بين النبض والنبض و دعيني



راقصيني
بين النبض والنبض 
و دعيني
أنسحق في وريدكِ 
أنظم لكِ المساء قصيدة حب ودندني
وسأغويكِ وأحل همسكِ حرائق شوق وفتنه
وسأداعب هدوئكش واسحق صمتكِ
وساجذبكِ وأزُرع في دفئ صدرك
وألامس وقع العطر فوق خدكِ
وابعثر سكون شعركِ
وأتغزل طويلاً بفتنتيكِ
برقصكِ
بجنونكِ
وساجعلك تدورى حولى بعنج العاشقات
وتضعى راسكِ على كتفِ لأغزل الخيالات
فما اجمل المساء حين يكون
انتِ
أريدكِ
أن تهذي على مسارحى الورقية
لــ
أصفق لكِ بشفاهى
و
أغمركِ إعجاباً بلمسات من دفئ
لن ألتفت لــِ الوراء وسادعكِ تلتفِ حول عنقى وأمسك
بخاصرة السكر منكِ
ولنرقص
على ايقاع الهوى شغف عشق بك|ِ يثور مخلد بوشم على صدر الجنون!
راقصيني على بركانكِ
كى تحرق جبال صبري
وتنعش قلبي من جديدِ
راقصيني حبيبتي

ليست هناك تعليقات: