الأحد، 10 فبراير، 2013

ويحــك يا أنتــــــــــــــــــــــــــــــــي لماذا تتلفتين وعن ماذا



ويحــك يا أنتــــــــــــــــــــــــــــــــي
لماذا تتلفتين وعن ماذا
تبحثين
والى هذه الدرجة بنضي وكلامي
لاتثقين
هـــل عنـــــي تبحثين أم منهــــــا
تغارين
أتعجب عليـك يا نبع روحي وسر مهجة قلبي
الحزين
يا حبا أمتطى الروح واسكن بهـــــا أعذب عطور
البساتين
ماذا افعـــل لـــك كي بــــي
تثقيين
ألا يصلك بريد الشوق آلا تعلمـي بأني غدوت لعشقك مفضوح لكل
الناظرين
لماذا لا يخبروك
لماذا لا يبلوغك
أنـــي بشتى الطرق أحاول أن أزرع بطريقك الورد
و
الرياحين
أنــــــا اقتـــــــــرب منـــــــك خطـوه وأنتـــــــي تحاولي عنــي
تبتعدين
أغمضـــي عيناك وأسالي قلبي الذي بـــــه
تسكنيين
أخبريــــه من ما لكتـــــــه و سره
الدفيـــــن
حاوريــــه بهمسات الوجد لتعلمي أنـــــــك وحدك على عرشـــــــه
تتربعيين
جادلـــي أنفاســــي ولهيبـــــا
حاسبيهـــــا
أن لم تكــــن اليـــــك ترنوا
لقطف عناقيد اللؤلؤ من روحك
وتروي حرمانهــــــا
والانيين
بالله عليــــــك تحديتني
وبالحروف عانقيني
وبالمعاني لهمس الكلمات قارعيني
وبويل شوقي الذي أعتلى النجمات سامريني
وبحرقة قهر الحنين توسديني
وبسحر عينيك المبين اصعقيني
وبعبق شفتاك التي ادخلت العلياء لوجدي المتين تملكيني
أهواك بكل اللغات
واعشقــــك بعلو النجمات
واليـــك أعلن الترتيلات
يا أسمـــــــا صاله بخاطري وجال بصمتــــي
الشجين
أخبرينــــــــي بعد كل هذا الهمس
والانين ماذا تريدي كي
اثبت لـــــــك ولائي
و
اليقيين

ليست هناك تعليقات: