الخميس، 25 أغسطس، 2011

أقبـــلي ..... يـا من أبــرقـت بعيــــني


]امتطي الحصان وأقبلي
فنار الشوق قد أحرقت قلبي
ونار لهفتك ما يطفيها إلا جمري
فاقبلي
يا فارسه أبرقت بعيني
هل مثلكِ نساءاً بأرضي
لا اعتقد ؟!
عذراً
نعم أعتقد هذا قصدي
من مثلك هو انتِ وروحي
فقد اجتمعتم هنا بقلبي




غزالي البربري لا للمحال
اصبحت بكِ ارى معناً للجمال
سأقترب وارتوي منكِ فلا للجدال
تهيئي يا بدري فانا لهيبٌ ورامي للنبال
سأبحر باحضانكِ عائماً وواقعاً فبعداً للخيال
حبيبتي قتلت آلامي وبحبكِ سيبدأ جنوني للاشتعال
جنوني ليس كالغير فالسيف اذا استل لابد أن يلمع للنصال
فتهيئي محبوبتي فأمطاري ستروي شوقاً وعطشاً بكِ فهيا للمنال
محبوبتي
اترين تلك الغيوم السوداء قد شقها النور
وطيفها مرسوم خيوطاً تتلامع على البحور
وانتي بين احضاني اجمل من باقة الزهور
اشتم الآهات بانفاسكِ مسكاً فاق كل العطور
وبنظراتكِ تجددت نبضاتي كاسراب الطيور
فهذا السيفُ بكِ قد تعلم وصفك في السطور
فلا تطيلي غيابك يا اجمل وجه رأيته بالعصور

ليست هناك تعليقات: