الأربعاء، 30 يناير، 2013

قل لهم في حياتي أنثى



قل لهم في حياتي أنثى

أستبدلت نبضها بـ أنفاسي ورسمت على صدرها ملامحي
وأقتسمت معي قلبي ودمي وحملت في قلبها حزني وأوجاعي
قل لهم أحبها تلك التي تختلس اللحظات وتعرج إلي
كل مساء لتنام في عيني هانئة ودافئة بين أحضاني 
قل لهم في حياتي أنثى  
عشقت صوتي الرجولي وثورتي ونزواتي وأمتصت غضبي

وأحبتني ورقصت على أوجاعها لتضمد بـ خطواتها جراحي
قل لهم أحبها تلك التي عشقها
عاصف كـ رياح مجنونة
هادئ كـ قطرات الندى
عذب كـ عطر الصباح
دافئ كـ حضن في لليلة شتاء
أخبرهم أنني أنثى ترتشف الغيرة بـ جنون رقيقة هادئة
حنونه دافئة ولكنني للبوة حين أغار لأنني أحبك بجنون
 

قل لهم في حياتي أنثى 
على صدرها أغفو وأنام حررتني من كل الماضي وجعلتني
رجلاً نارياً نزارياً وبـ كلمة من شفتيها تعيدني طفلاً
تختار لي الألعاب وتعلمني معنى العشق وتدرسني
بحنانها الغرام وبين أحضانها لي وحدي كل مالذ وطاب
تقف أمامي كل صباح تزرر لي ثوبي وتنتقي لي قميصي
وتضع لي عطري وبخوري تمشط شعري وتعد شعراتي البيضاء
وتبتسم لأنني رجلاً يكبر بين أحضانها وتحت سقف حنانها


قل لهم في حياتي أنثى 

تقف على باب اللهفة كل لليلة لإستقبالي وترتدي معطف جنونها
وترتعش بشوق لترتمي بين أحضاني فـتطبع قبلتها على شفتي
فـ تغرد من شفتيها كلمات الغزل لتسلب كياني
قل لهم أحببتها تلك التي كتبت لي رسائل مخبأة ودستها
تحت وسادتها وخبأت لي حكايات العشاق الممنوعة وغازلتني
بدلالها وغنجها وعلمتني كيف أحبها وأحبتني حتى ملئتني
حباً
وعشقاً
وجنوناً
وغرام
أخبرهم عن مواعيدنا الخجولة عن مقهى الجنون في أرض الخيال
وموسيقى الحنين تراقص نبضاتنا وفنجان قهوة طلبناه ساخناً كـ مشاعرنا
وبدلاً عنه أرتشفنا حديث الحب في أعينناورعشة الشوق بين كفينا
أخبرهم عن منزلنا في مدينة الغرام عن تلك الأريكة التي شهدت على جنونا
عن أحاديثنا وقصائدنا و هدايانا وأطفالنا الخمسة وبكائنا على عمر
مضى قبل أن يجمعنا وفرحتنا بـ عمر كتب في كف القدر أسمينا

قل لهم في حياتي أنثى

حدثهم عن حبنا عنك عن عاشق أحبني مع سبق الإصرار والجنون
عن رجلاً وقف يتلصص خلف مواعيد القدر يقدم موعداً ويأخر موعداً
وثمة مواعيد خبأها لنا القدر في جيوبه المهترئة فمددنا أيدينا
وأخذنا موعدنا وقطعنا تذاكر الرحيل إلى أرض عشق جمعتنا
قل لهم كنت رجلاً عاث بعمرها فرحاً مزق أوراق الماضي وأحرق الشوق
على صدرها فـ تسربت حرارة أنفاسي دفئاً وولدت هي من رحم العشق
أنثى على صدري لـ أعشقها و تحبني
 أحبتني طفلاً وأرضعتني من صدرها الحنان
أحبتني مراهقاً لـ تتلمس عثراتي بـ النسيان
أحبتني رجلاً قلبت بـ تاريخي الماضي وكتبت بـ جنونها الحاضر
وسيدتني على قلبها ولم يخجل عشقها أن يعترف أنني أول وأخرالرجال

قل لهم في حياتي أنثى 

أرتديتها ثوب حنان حتى سترت شقوق صلابتي
وأرتدتني ثوب آمان حتى سترتُ شقوق خوفها
راقصتني النساء على همس الورق وماأستوى طفل غرامي إلا على صدرها
أخبرهم أرجوك عني قل هي أنثى علمتها كيف تكتب من أجلي !
وتفرح من أجلي !
وتبكي من أجلي !
وتشرع نافذة حلم على كف القدر من أجلي !

ليست هناك تعليقات: