الأحد، 7 أبريل، 2013

قلمي يرسم لك

قوس قزح تتمرغين في ألوانه تترمغين في ثناياه أنتظرك في نهاياته لتسقطي فوق وسادة أحلامي لتسقطي قبلة فوق شفتي مظلة فوق أرض معاركي بعد أن بعت كل أوطاني و أنتسبت لفصيلة أنوثتك ف الإدراك فن يجيده المعقدون أؤلئك الباحثون عن حقيقة الفراغ و أنا يا حبيبتي رجل يضيف الواحد البسيط إلى الواحد البسيط فاصنع منهما أثنان القصيدة و أنت هل تحبين أن أدركك !! ؟؟

ليست هناك تعليقات: