الاثنين، 2 يوليو، 2012

مــــفروض علي أن أكتب الشعر ســـــراً



مــــفروض علي
أن أكتب الشعر ســـــراً
وأن أهواك ســـــــراً
وأن اتسلل من نوافذ الليل
وابقى أسترق السمع
كي اسمع منك صوتاً
فإلى متى أبقى
خلف غيوم الليل مختبئً
لا يراني غيرك أحد
ومتى سأعلن
على المفروضات الحرب
متى أناديك حبيبي جهرأً
كُتب علي القتال
بيني وبين مفروضاتك كرهاً
وأن احمل القلم
كي يكون لي عليك سيفاً
فأغزو دواوينك بيتاً .. بيتاً
متى وبضعفك المعهود أمامي
تغريني تغربني
تغرقني وتدميني قتلاً
أنت اللذي القاك فوق أشعاري
هوساً وجنوناً وعشقاً
وتلقاني بين زواياكخيالاً
طيفاً و وهماً
أما آن لك ان تطلق سراحي
وأن تخرجني من جسدٍ
يأوييني سجناً
إن قدر لي أن اعيش في هواك
الأسر والسجن والقتل طوعاً
فسأجعل لك من قلبي المحبره
وسيمطر القلم لك
فوق دفاتري من دمي شعراً
 - 

هناك تعليق واحد:

عبير خالد يقول...

ليس كل مَن ظل صـآمتــاً بِـ [ خير ]

بعض الألــم يـفقدنـآ آلـقــدرة على آلكلآم......