الاثنين، 2 يوليو، 2012

دعيني أستدعيكي بعيداً عن تلك العوالم

دعيني أستدعيكي بعيداً 
عن تلك العوالم
ككلمات هاربة من قلمي
وأرتقي بكِ 
على عرش الكلمات
وكي يصلوا اليكِ
أمامهم الف الف حاجب
دعيني أستدعي فيكي
الحب الهارب
أستدعي بعض من دفئ أحضانك
عندما ينتابني الليل البارد
وأنفاسي اللاهثه والمقطوعه
وأستدعي خطواتي الثقيله
وفي طرقات مضيئه
أستدعيكي على دروب
لا تتعثر فيها قدمي
كعثرة تائب
دعيني استدعي اجنحة بلا ريش
تطير بين أشجاري وفوق غصنك
تجوب بين الكواكب
تحلق في ملكوت الرب
وأستدعي فيكي طفولتي
وصبايا وشبابي الثائر
الباسم والغاضب
دعيني أستدعيكي الأمل
قبل شيخ الايام القادم
دعيني أستدعي فيكي
عدالة الحب
لا أكون مغلوب فيه ولا غالب

ليست هناك تعليقات: