الجمعة، 5 أبريل، 2013

أرجوكي وفرّي على نفسكِ هذا الغرور


أرجوكي
وفرّي على نفسكِ هذا الغرور
ومارسيّه على غيّري منَ الذكور
جمالكِ لا يعنينّي من قريبٍ أو بعيد
واغراءكِ لا يهمنّي فقلبّي مجبّول من حديدّ
فاذهبّي ومارسّي على غيري أدوار الاثارة
لا أهتمّ كثيرا بامرأة تعرضّ نفسّها بمهارة
فلا أنا تاجر يفهمّ بالتحفّ القديمة
ولا أنا رجلّ يهتمّ بالأضواء المستعارة ..؟؟

ارجوكي
اذهبيّ الى عشاقكِ المُهرجين
من يجعلوا منكِ الهة في قلوبهم بكلّ حين
ويصلّوا في محراب حبكِ صلاة المتهجدّين
فأنا رجلّ هاجر قلبهُ من اليسارِ الى اليمين
فلا تتعبّي نفسك
ولا تدوّخيّ راسكِ
برجل يجلدّ أنثاه بكلّ قصيدة كالمجّرمين ..؟؟

ارجوكي
لا داعي أنّ تخبريني بأنّي سخيفّ
ولا داعي ان تنفجّري في وجهي بهذا الردّ العنيفّ
وشتيمتكِ لي ليستّ أكثرّ من ورقة في فصلّ الخريف
فلا داعّي لطولِ السيرة
ولا الدهشة أو الحيرة
فما أنتِ أكثرّ من بحرّ لا يروقنّي فيهِ التجدّيف
ولا أكثرَ من خطوة مشبوهة وقعتّ منيّ على الرصيف ..؟؟

\
/

على حافة الوجع

لا تلملمّي بقايا كلامي معكِ
فالذيّ أسقطكِ من عينيّ أبداَ لن يرفعكّ ...؟؟

ليست هناك تعليقات: