الجمعة، 4 يناير، 2013

انتظرتك طويلا وكعادة الانتظار أتيتِ ولم تأتي


لأني لا أجيد الانتظار
انتظرتك طويلا
وكعادة الانتظار
أتيتِ ولم تأتي
وكعادته عابسا يكون الانتظار
كمن ضيع الخريطة في وطن غريب
كل الاتجاهات منافي
كل الموانئ جافة بلا رذاذ
كل السفوح بلا حياء بلا طريق
لأني لا أجيد الانتظار
انتظرتك طويلا
وعلقت على صدر القصيدة يراعي
نتفت ريش القناديل
وحكيت للزيتون انتظاري

ليست هناك تعليقات: