الجمعة، 4 يناير، 2013

ما أشبه الورد بكِ يُغري الندى

ما أشبه الورد بكِ
يُغري الندى
ويُثمل الصباح بأنفاسه
بهيّ المحيا
يغاره قوس قزح
تشاغبه الفراش
ويصحو على فجره نيسان
تماما كأنت
ولكن ما أن تطلي
يبور الورد
وأحيا أنا

ليست هناك تعليقات: